رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+
 
 

كتبت هيام سويلم

 

أعرب اللواء أركان حرب حمدى لبيب عثمان - الخبير الاستراتيجى و باحث تاريخى من أبطال أكتوبر ,عن مدى سعادته بوجوده فى إذاعة الشرق الأوسط االتى تمثل الوطنية ذات المصداقية والشفافية , أما بالنسبة لمصر من أجل يعرفها الشباب والجميع هى كما يقول المثل الانجليزى who Is Who" "من أنت " إذن من هى مصر ؟ حتى أحبها ولكى اضحى من أجلها فمن الناحية الدينية هى التى ذكرها سبحانه وتعالى فى القرآن الكريم أربع مرات وفى المرة الخامسة " التي جاءت في قوله تعالى: "اهبطوا مِصْرا" والمقصود بها أن مصر مكان " يجود بالخير "ويعيش فيها المصريون وقد ذكرت مصر فى القرآن الكريم أكثر من سبعين مرة كناية كما ذكرت أيضا في التوراة و الإنجيل
 
 
 
وأشار لبيب خلال حواره , فى برنامج " كلام النهارده "مع الإعلامية أمل مسعود نائب رئيس الإذاعة على شبكة الشرق الوسط , إلى قيمة وعظمة مصر عند الله عز وجل فنجد أن من دعا لمصر سيدنا "ادم , ونوح ويوسف , السيدة زينب , سيدنا عمرو بن العاص " وأن من دخل مصر من الأنبياء سيدنا "ابراهيم وسيدنا اسماعيل , ونوح ويعقوب وهارون , وموسى , يوسف ....." وأن من دخلها من أولياء الله الصالحين " سيدنا عمرو ابن العاص والزبير , وعبدالله ابن عمر , وأن من النساء الفاضلات , آسية أمرأة فرعون , ريحانة أم سيدنا موسى والسيدة العذراء مريم أم السيد المسيح وغيرهن
 
 
 
وضرب مثل للشباب بسيناء الشرق وهى نقطة الاتصال بين الشرق والغرب وصوت الله تعالى الذى لم يجلجل فى منطقة فى العالم الا فى مصر , مشيرا إلى جبل الطور جبل صفصافة الذى وقف عليه سيدنا موسى ونادى اليهود فى سهل الراحة, موضحا أن أبرز المعالم الدينية بسيناء دير سانت كاترين وعيون موسى وغيرها
 
 
 
وأضاف لبيب أن مصر هى الاصالة والمعاصرة , فنجد أن مصر هى التى أخرجت الهكسوس من مصر عام1570قبل الميلاد والذين دخلوها عام 1720 قبل الميلاد وهى التى اخرجت الفرس مرتين واليونان , والرمان ,الصليبيين من مصر ووقفت وحمت منطقة الشرق الاوسط كلها عربية وغير عربية من التتار, فمصر هى مقبرة الغزاة منذ القدم موضحا أنه فى شهر 12 من عام 2016 ظهر كتاب فى فرنسا لهاتين الكاتبتين هلين وارى اسمه "الولع بمصر " حقق نسبة مبيعات موجودة فى فرنسا غير متوقعة , وكتاب آخر قبله بعام وهو " مصريات فى الجامعة الامريكية " والذى يصف مصر بأنها تتميز بالأصالة والمعاصرة عبر كل العصور
 
 
 
وتابع لبيب أن حرب 48 من الذى خاضها وضحى من أجلها ,وحرب 6 5 وحرب 67 وحرب 73 الذى تم نصرنا فيها بكلمة الله اكبر وبتوفيق الله للمسلم والمسيحى لأن الذى هدم سد خط برليف المقدم زكى يوسف المسيحى المصرى الوطنى
 
وتعرض مصر للإسقاط ,كما أوضح الرئيس السيسى فى أخر خطابين حيث قال إن مصر معرضة" للإسقاط" وجميع خبراء الاستراتيجية أجمعوا على انها بمعنى عدم قدرة الدولة على القيام بتنفيذ التزامتها تجاه شعبها سواء " ملبس مأكل , مشرب ,مأوى , أو تعليم , ثقافة ....أو حدوث أعتداء على اراضيها مع نشوء جماعات ارهابية من الداخل تؤدى إلى افشال الدولة وإسقاطها
 
 
مشيرا لبيب إلى احداث برج الاعتماد فى امريكا 11 سبتمبر قد ظهركاتب امريكى قال إننا سنطبق شىء اسمه القوى الناعمة فى مصر فجاءت هلين وقالت فى كتابها 360 منذ شهر ونصف " أختيارات صعبة " تأليف هيلارى كلينتون وهى تطبيق "القوى الذكية " تنقسم إلى قسمين هارد بور وسوفت بور , الهارد بور يستخدم شيئين لن أستخدم قوات مسلحة من قواتى لكن سوف أستبدلها بقوات ليست من قواتى وهى جماعات ارهابية تدين لهذا الدين ولا تنتمى لهذا الدين والثانية محاربة الدولة اقتصاديا من خلال " مأكل مشرب مأوى ثقافة , تعليم.........وغيره "
 
 
 
وتطرق خلال حديثه إلى القوى الناعمة وهى ما كانت تسمى قديما بالطابور الخامس وهى تتمثل فى الاعلام الغير وطنى خارجى وداخلى تحت وسائل التواصل الاجتماعى " الدمار الاجتماعى " ورجال الأعمال الغير وطنيين والمعارضة الغير وطنية والجمعيات الاهلية الغير وطنية ثم "العملاء " وهذا ما يتم الان فى مصر , ولذلك قررالرئيس السيسى تنفيذ شيئين مهمين وهما محاربة الإرهاب و عمل تنمية مستدامة حتى لا تسقط مصر
 
 
 
لافتاً إلى أن الإرهاب فى وقتنا الحاضر يحاربنا عن طريق الجيل الرابع من أسلحة الحروب وشدد فى حديثه على تسميتها بالجيل الرابع من أسلحة الحروب وليس "الجيل الرابع من الحروب كما ذكر الأستاذ الدكتور مصطفى محمود والدكتوراللواء أركان حرب حسام سويلم وكما ذكر الأستاذ محمد محمود أستاذ الكونيات موضحاً أن الحروب لا تتغير هى حرب ايا كانت ولكن نوع السلاح هو الذى يتغير "وهما عبارة عن قوى صلبة وناعمة كما ذكر من قبل وهم المستخدمين حاليا فى مصر
 
ومن جانب آخر، أشار إلى احدى الجرائد القومية قائلا وما يستخدم الان من الجيل الخامس من حروب أشار أولا إلى أن التسمية خطأ وثانيا أن هذا ليس هو الجيل الخامس للأنه لم يستخدم بعد لأن الجيل الخامس هو عبارة عن مايسمى الحرب الكونية " اللهو أو العدو الخفى " وهو يقوم بالاتى جاءت امريكا منذ سبع سنوات وقالت إنها ستقوم بتصنيع أجهزة تطلق شعاع الكترونى يقوم بعمل تفريغ الكترونى وبواسطة قمر صناعى او محطة أرضيه ثم يتم توجيهه لمنطقة معينة ويتسبب فى سقوط المطر
 
وتابع من الممكن أن يكون المطر شديدا يؤدى إلى فيضان أو يقوم بعمل زلازل وبراكين مثل ما حدث من بقعة نار حدثت فى ترعة المحمودية منذ عام هذه تجارب وحصل هذا ايضا فى افغانستان وفى العراق لذلك من الخطأ ذكر الجيل الخامس نحن الأن فى الجيل الرابع
 
.
ولفت االانظار لمعنى الإرهابى كما ذكره الرئيس السيسى من أنه يولد ثم ينمو يولد عندما يشعر بالظلم الشديد من وجهة نظره أو الجهل المطبق أو التشدد فى الدين أو تحقيق مصلحة شخصية سواء كان حاقد او حاسد أو مستغل أو مستغل مشيرا إلى انواع الارهاب وهو عبارة عن جريمة منظمة مثل مافيا عابرة للحدود " مخدرات , وسلاح وغيرها أو ارهاب دولى مثل قطر وتركيا وايران إما ارهاب قومى مثل الشيعة أو السنة أو الأكراد وإما إرهاب فكرى وإما إرهاب قومى أو فنى أوسياسى أواقتصادى أوعسكرى أوإرهاب إعلامى " القوى الناعمة "
 
وأضاف أن الرئيس السيسى أشار إلى اعداء التنمية الثلاثة الفقر, الجهل, المرض موضحا ان الفقر يولد مايسمى ثقافة الفقر ويقنن الفساد وبالتالى يقضى على العنصر البشرى لديه ويقضى على موارد الدولة مشيرا إلى أن أول أسباب الفقر على الدولة كما أوضحها الرئيس السيسى فى خطابه هو الديون فعلى سبيل المثال حصلنا من أمريكا على 250 مليون دولار معونة اقتصادية ونقوم بسدادها لامريكا سنويا 350 مليون دولار بسبب ديون الثلاثين سنة الماضية
 
 
 
كما أشار أيضا إلى المسؤلية الملقاة على عاتق رجال الأعمال فى مساعدة الدولة ولتكن بالتبرع ببناء مدرسة أو مصنع أو ملجأ ليسهم فى القضاء على مشكلة البطالة ويدفع بوطنه إلى الأمام للقضاء على الفساد مشيرا إلى ان الجهل افة من افات التخلف يؤدى إلى التعصب ثم التطرف أما المرض فهو يحتاج إلى عمل منظومة استراتيجية
 
 
 
وأوضح أن الرئيس السيسى قام بوضع استراتيجية مستقبلية لعدم إسقاط مصر وهى دور الدولة فى حماية الأمن القومى المصرى والأمن القومى العربى المؤثر على الأمن القومى المصرى وتحقيق العدالة الإجتماعية من " ماكل مشرب ملبس وغيره ,وهذا يتم الان بالمشروعات القومية بجانب مكافحة الأرهاب الداخلى والخارجى وتدعيم الدولة للاعلام المصرى "ماسبيرو" بجانب المسئولية المجتمعية وهى الايمان بالله " الدين لله والوطن للجميع مهما كانت ديانتك
 
 
 
كما ألقى لبيب الضوء على كيفية صياغة القرار فى أمريكا وقال إن هناك مجموعتان 1- المجموعة المباشرة وتتكون من نواب الرئيس ومساعديه 2- المجموعة المساعدة حيث يقوم المساعدون بفحص الموضوع وإبداء الرأى فيه ثم يقومون بتسليمه للمجموعة المباشرة التى تعرضه بدورها على مجلس الأمن القومى الأمريكى وإذا احتاج إلى البرلمان يعرض على البرلمان المهم ألا يتعارض القرار النهائى مع مصلحة أمريكا وأمنها القومى
 
واختتم لبيب حواره قائلا إن خطورة وتبعات قرار ترامب وأثره السلبى بأنه أعطى إسرائيل شرعية اتخاذ قرار فردى بخصوص المستوطنات والحدود والمياه والسيادة كما أنه سيؤدى إلى اشتعال منطقة الشرق الاوسط وعودة الصراع العربى الإسرائيلى وحدة الصراع الفلسطينى الإسرائيلى كما أشارإلى كيفية مواجهة قرار ترامب هذا ودعا بدوره كل الدول العربية بمقاطعة كل المنتجات الإسرائيلية والأمريكية وضرورة توجيه القوى الناعمة داخليا وخارجيا ضد هذا القرار وترك الشعب الفلسطينى يعبر عن نفسه بأى طريقة يراها لاسترداد حقوقه
Pin It