رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

أكد الدكتور  محمد على استشارى الطب النفسى ضرورة الاستفادة من الصيف بالنسبة للأطفال وذلك لدور النشاطات الصيفية في تحسين الصحة النفسية للطفل داعياً الى تغيير السلوكيات المتبعة لدى أغلب العائلات بتضييع وقت العطلة الصيفية في السهر والنوم مدة تقارب ثلاثة أشهر ، مشيراً إلى أن الفراغ يخلق الكثير من المشاكل مثل رفاق السوء أو قضاء الوقت على الأجهزة الإلكترونية مع كل المخاطر المحيطة بذلك.

وقد وجه الانظار- فى حواره لبرنامج " احلى كلام " مع الإذاعية رشا انور على شبكة البرنامج العام أن الدراسات العلمية تؤكد ضرورة أخذ فترة راحة في بداية الصيف ومن ثم البدء بالتفكير في نشاط مفيد للطفل ويجب الأخذ بعين الاعتبار رغبات الطفل واهتماماته واحتياجاته فهناك أنشطة تنمي نفسيته  وثقته بنفسه لافتاً في الوقت ذاته إلى أهمية عدم تجاهل فترة الصيف فهى فرصة للتقرب من الأبناء وتنمية روابط الأسرة مؤكدا ضرورة قيام المدارس باستثمار فترة الصيف كمقر للنشاطات المفيدة.


وقال: " إن الصيف من الفصول التي يفضلها الأطفال حيث العطلة المدرسية وانتهاء الضغوطات الدراسية والامتحانات لذلك يجب الاهتمام بالطفل ليقضي وقتاً ممتعاً ومفيداً بعيداً عن المشاكل السلوكية الناتجة عن الفراغ .


وأشار على إلى أن العديد من الأنشطة  يمكن أن تحسن من الصحة النفسية للطفل وتبعد عنه العوامل التي تكون سبباً في العديد من الأمراض النفسية مثل تعلم لغة جديدة أومهارة جديدة في الصيف إضافة لمهارات الحاسب الآلي وتنمية المهارات الرياضية التى يفضلها الطفل

وأضاف يمكن استغلال فصل الصيف في تعلم القراءة والكتابة. كما يجب على الآباء تنمية روح المسؤولية في سن مبكرة لدى الشباب حديثي التخرج من الجامعات والذي تنقصهم أحياناً ثقافة الإحساس بالمسؤولية و الالتزام بالوقت والقانون .
  إضافة الى ذلك فإن الرحلات العائلية الصيفية تعتبر نوعاً من المحافظة على الصحة النفسية للطفل .

Pin It