رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

أكد الخبير الاقتصادي الدكتور مختار الشريف ، مستشار اتحاد جمعيات التنمية الأقتصادية, أن  تجربة إنشاء الأكاديمية الوطنية لتدريب وتأهيل الشباب،هى تجربة نأخذها من الدول المتقدمة التى سبقتنا فى هذا المجال وخاصة فرنسا ,لأنه لا يوجد أحد من القيادات سواء على المستوى المحلى أو المركزى  بالأكاديمية الخاصة بها إلا ولديه تأهيل نظرى وعملى فى النواحى التى تخص الشأن العام .

 

وأضاف الشريف خلال حواره لبرنامج " رؤية اقتصادية " مع الإذاعى إبراهيم أمينعلى شبكة البرنامج العام ,أن الهدف من إنشاء الأكاديمية هو تحقيق متطلبات التنمية البشرية للكوادر الشبابية بقطاعات الدولة كافة والارتقاء بقدراتهم ومهاراتهم, مشيرًا الى أنها خطوة جيدة نحو تمكين الشباب فى ضوء حرص الدولة على الاهتمام بالشباب، واستكمالًا لمنظومة تأهيليهم  لتكون امتدادًا لاستثمار الدولة فى هذه الشريحة المهمة، ومن المقرر أن تبدأ الأكاديمية عملها اعتبارًا من بداية شهر أكتوبر المقبل، كأحد توجيهات المؤتمر الوطني الأول للشباب بشرم الشيخ نوفمبر 2016، التى أقرها الرئيس عبدالفتاح السيسي .

 

وأشارالشريف إلى أن نظام التعليم بالأكاديمية سوف يكون على غرار المدرسة الوطنية للإدارة الفرنسية وذلك بالتعاون مع عدد من الهيئات والمعاهد والمؤسسات العلمية الدولية , من أجل تأهيل الشبابوالارتقاءبهم للاستفادة بهم فى قطاعات الدولة المختلفة.

وتابع : إن هذه الأكاديمية تأتي في إطار التوجه الجديد الذى انتهجته الدولة المصرية مع الشباب عقب تنظيم عدد كبير من المؤتمرات الشبابية بحضور الرئيسالسيسى والوزراءوالمسئولين وتم خلالها فتح حوارات مطولة معهم .

Pin It