رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

ذكر الدكتور خالد سمير - أستاذ جراحة القلب بكلية طب جامعة عين شمس ، أن الأنيميا الحادة أحد مسببات الهبوط في القلب  ويرجع ذلك الى نسبة  الهيموجلوبين في الدم التى ترتبط ارتباطا وثيقا بالقلب وخصوصًا عند الأطفال  ، و  زيادة عدد كرات الدم الحمراء لها علاقة بعاملين هما كمية الدم التي تصل للجسم وخصوصًا الأعضاء التي تقوم بهضم الطعام والامتصاص مثل المعدة  والعامل الأخر أن يكون الطفل عنده عيب خلقي الذى يعمل على خفض الدم الواصل للجسم .

وأضاف سمير ، خلال حواره فى برنامج " إلي ربات البيوت  " على شبكة البرنامج العام ،  توجد أمراض أخري مثل نقص الأكسجين في الدم وهو من العيوب الخلقية التي تسمي " الزرقاء " بمعني اللون الأزرق مثل " الثلث الرباعي " وغيره ،  عند النقص في كمية الأكسجين  يحاول الجسم  التغلب علي هذا النقص بزيادة كمية الهيموجلوبين  فيؤدي إلي زيادة لزوجة الدم الذى  ينتج مشاكل أخري مثل جلطات للأطفال والتي تتطور بعد ذلك إلي عدوي بكتيرية من الممكن أن تؤدي إلي خراج في المخ كل ذلك سببه التغير في مستوي الهيموجلوبين في الدم .

وأوضح  سمير أن ارتفاع درجة الحرارة لها علاقة غير مباشرة نتيجة فقد السوائل وهي فترة مؤقتة يمكن أن يكون سببها  زيادة في كثافة الدم ولزوجته ، والزيادة نظرية في نسبة الهموجلوبين بالنسبة لحجم الدم بسبب فقد السوائل ، وله أسباب أخري غير ارتفاع درجة الحرارة مثل الترجيع أو الأسهال أوعدوي ميكروبية أو  حتي أمراض التي تؤدي إلي فقد المياه في البول كل هذا يؤدي إلي الزيادة النظرية لكمية الهيموجلوبين بالنسبة لحجم  الدم .  

وأشار سمير الى أن  نسبة الهيموجلوبين تختلف من سن لأخر فعند الأطفال من 14 : 16 ، البالغين  أما الرجال من 11 : 13 ، الأناث من 10 : 13 بسبب الدورة الشهرية ، ونسبة الهيموجلوبين لو انخفضت عن 9 تستدعي العلاج أما لو انخفضت عن 7 تستدعي إلي نقل الدم  أول أنيميا البحر المتوسط  أو أنيميا الفول وغيرها من تكسير الدم وغيرها من عيوب المناعة كل هذا يستدعي أن يتم أمداد الجسم بالحديد بنسب أكبرللتعويض ولتكوين خلايا جديدة وهناك أطفال يحتاجون نقل دم دوري لان عندهم عيوب خلقية وفي كل الحالات الوقاية خيرًا من العلاج .

Pin It