رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

روى الناقد الفنى أحمد سعد الدين أن الأستاذ على مهدى كتب أغنية اسمها " لعبة الأيام " وهى أغنية درامية ولكنها جميلة جدًا ظلت وردة متأثرة بها فترة طويلة وبعد غنائها لهذه الأغنية سافرت إلى الجزائر فترة طويلة لمدة 10 سنوات تزوجت وأنجبت فيها وبعد ذلك عادت للغناء مرة أخرى فى عيد استقلال الجزائر ثم عادت إلى مصر واستقرت فى مصر وارتبطت ارتباطًا وثيقًا بالموسيقار بليغ حمدى وتزوجا وأنتجا أعمالا فنية جميلة .

أغنية " لعبة الأيام " كانت لها صدى غير طبيعى فى أذن وردة وهى من الأغانى التى تعيش فترات طويلة وكانت تحلم دائمًا بعمل أغنية على غرار أغنية " لعبة الأيام " بعد فترة من تفكير الشاعر محمد حمزة كتب أغنية مهمة جدًا اسمها " حكايتى مع الزمان "

" حكايتى مع الزمان " من أجمل الأغانى التى سمعناها لحنها بليغ حمدى بشكل جميل جدًا لكن الزائد فيها أنها أصبحت فيلم ، هذا الفيلم كان بطولة رشدى أباظة ومعها ابنتها الصغيرة وهو عاد إليها فى الآخر وهى تغنى أغنية " حكايتى مع الزمان " من أجمل ما غنت وردة و مثلها أيضًا رشدى أباظة ولكن الفضل يعود إلى محمد حمزة رقم واحد لأنه هو الذى كتب وترجم مشوار حياة وردة بهذه الأغنية الجميلة ، لا أحد يستطيع قول شئ على ألحان بليغ حمدى وصوت وردة الرائع لكن لا ننسى اثنين آخرين مهمين جدًا رشدى أباظة كممثل رائع وحسن الإمام كمخرج جميل جدًا من الذين جسدوا أو نقلوا حياة وردة على الشاشة بشكل جميل جدًا وظلت حكايتى مع الزمان حتى الآن نحبها وكل الجمهور يحبها .

برنامج " فلاش " تقديم الناقد الفنى أحمد سعد الدين يذاع على شبكة الشرق الأوسط

Pin It