رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

تحدث الناقد الفني احمد سعد الدين عن أحد دنجوانات السينما المصرية وهو الفنان و النجم رشدي أباظة حيث قال هو انسان رياضي في بداياته اشترك في أكثر من فيلم منهم رد قلبي ، ولكن حكاية أن يكون هو البطل الأول أخذت منه فترة طويلة ,  ست او سبع افلام كان يلعب فيها الدور الثاني كصديق للبطل و السؤال هنا يطرح نفسه متى كانت أول بطولة مطلقة للفنان رشدي اباظه ؟

وهنا جاءت الصدفة ولعبت دورها حيث كان المخرج العظيم عز الدين ذو الفقار يجهز لفيلم اسمه " امرأة على الطريق " وكان قد  أسند فيه الدور الأساسي للفنان فريد شوقي أمام هدى سلطان ولكن رفض الفنان فريد شوفي القيام بهذا الدور و كان اعتراضه  أن البطلة كانت زوجته " هدى سلطان" حيث كان يعارض  فى ذلك الوقت تمثيلها و كان يحاول إقناعها بالاعتزال و غضب المخرج عز الدين ذو الفقار من الفنان فريد شوقي و بالفعل قام بترشيح الفنان شكري سرحان للدور و عندما قرأ الفنان شكري سرحان الدور قال للمخرج عزالدين أنا محتاج الدور الثاني أي "الأخ الثاني " .

فأجاب المخرج عز الدين و قال له من سيقوم بدور الأول ؟ فأجاب شكري سرحان  ما رأيك في رشدي أباظة فهو ممثل جيد فقال  عز الدين  فعلا وأنا صانع النجوم  ، و اتصل بالفعل برشدي أباظة و قال له أنا عندي لك دور العمر و بالفعل بدأ الفيلم وحتى هذه اللحظة كل من اشترك في هذا الفيلم نراهم جميعا أبطال .

و اضاف احمد سعد الدين  هذا الفيلم تحديدا غير مسار رشدي اباظة و أصبح الفتى الأول ومن هنا انطلق إنطلاقة كبيرة جدا  وأصبح رشدي أباظة دنجوان السينما المصرية ...

 فلاش على موجات إذاعة الشرق الاوسط من اخراج / رحاب صلاح .

Pin It