رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

قال الناقد الفنى أحمد سعد الدين عندما يقرأ الفنان  الشخصية التى سوف يقوم بتجسيدها سواء فى فيلم أومسلسل يتوقف أمام الشكل الخارجى للشخصية فهناك ممثل يفضل أن يستخدم المكياچ وممثل أخر يفضل أن يكون طبيعى ،وهنا أحب أن أذكر أثنين من الممثلين الكبار أرادوا الظهور بشكل طبيعى الأول:  الفنان العظيم محمد رضا الذى تحدث عن دور " المعلم " الذى جسده كثيرا فى اعماله وقال هذه الشخصية يجب أن تكون شخصية ضخمه لها شكل وهيبه فذهبت إلى ترزى وطلبت منه تفصيل " سيديرى " لارتديه تحت ملابسى حتى أظهر بهذا الشكل الضخم وداومت على هذا النحو حتى زاد وزنى بشكل طبيعى .

وأضاف الناقد : مسلسل أم كلثوم والتى قامت بتجسيد شخصيتها الفنانة الجميلة صابرين والذى تم تصويره فى عام ١٩٩٨ وأذيع عام ١٩٩٩ولقد واجهت صابرين  مشكلة أثناء تجسيدها للدور وهى أن أم كلثوم وهى صغيرة غير أم كلثوم  وهى كبيرة لأن أم كلثوم فى سن الأربعينيات بدأ شكلها يتغير وزاد وزنها وأدت صابرين دور أم كلثوم وهى صغيرة وفكرت هى والمخرجة إنعام محمد على فى ضرورة اختلاف الشكل الخارجى  للشخصية وكيفية التعامل مع هذا بالمكياج أم بشكل طبيعى ؟ طبعا الفنانة صابرين اختارت أن يزيد وزنها بشكل طبيعى وفعلا زاد وزنها ١٦ كيلو فى نهاية المسلسل لتؤدى الشخصية بمصداقية.

وأكد الناقد الفنى على هذا الأساس نستطيع القول بأن الفنان العظيم محمد رضا ما زال يعيش معنا حتى الأن وإيضا مسلسل أم كلثوم الذى أقترب لـ٢٠ عامًا ومازال معنا حتى الأن وذلك بفضل مصداقية الفنان فى العمل وهذا هو الفن الحقيقى الذى نتحدث عنه .

فلاش على موجات إذاعة الشرق الأوسط ومن إخراج رحاب صلاح

Pin It