رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

 

أكد الدكتور حمدى سيف النصر- رئيس هيئة الموارد النووية الأسبق ورئيس مشروع الرمال السوداء بالبرلس والخبير التعدينى ضيف برنامج " 30 دقيقة " بإذاعة الشرق الأوسط للإعلامية أمل مسعود نائب رئيس الإذاعة , أن الرمال السوداء تأتى نتيجة تفتيت المطر للصخور التى تتساقط من الجبال ومساقط المياه الصلبة فى دول منابع النيل وهى رمال تأتى مع النيل ومليئة بالمعادن

كما أكد أن تلك الصخور هى التى تكونت منها مجموعة من الجزر فى نهر النيل أما الرمال السوداء المليئة بالمعادن فتحملها الأمواج وتلقى بها عند الشاطىء ونتيجة لاستمرار الأمواج تتراكم رواسب تلك الرمال فى شاطىء حوض نهرالنيل فط دولة المصب فقط وهى مصر

وأشار سيف النصر إلى أن هناك العديد من المعادن التى يمكن استخراجها من الرمال السوداء ومن أهمها التيتانيوم الذى يستخدم فى صناعة الصواريخ والغواصات فائقة القدرة والذى نقوم باستيراده من الخارج فى حين أن لدينا ما يكفى للإنتاج المحلى ويفيض منه للتصدير

كما أشار إلى أن التيتانيوم يدخل أيضا فى صتاعة البويات والبلاستيك وأجزاء من مواتير السيارات وكذلك الورق وزراعة الأسنان والأطراف الصناعية والأدوات الجراحية كما يدخل أيضا فى صناعة الدواء

وذكر بأنه تم إجراء عمليات استكشافية مغناطيسية وإشعاعية لاكتشاف أماكن أخرى على ساحل البحر المتوسط وأدت تلك العمليات إلى اكتشاف أحد عشر موقعا كما تم إجراء تحليل للعينات وكانت البرلس هى البداية

وفى عام 2015 صدر قانون بإنشاء شركة للرمال السوداء وصممت المصانع بأكملها وتم استخراج ترخيص دولى للتعدين بالإضافة إلى شهادات الضمان الدولية وقد أقيمت الشركة والمصانع فى الطور بجنوب سيناء وهى معلنة حسب المواصفات والتصميمات وتم البدء فى استيراد المعدات ويتم تركيبها على الساحل

واختتم سيف النصر حواره قائلا إنه سيتم استخراج معادن بقيمة 103 مليون دولار سنويا وذلك بحسب الدراسة التى أجريت عام 2015 وأنه لابد وأن نقوم بتصنيع تلك المعادن ولا نلجأ لتصديرها كمواد خام حيث أن تصنيع تلك المعادن واستثمارها سيدر دخلا يتراوح بين ثلاثة إلى خمسة مليارات دولار سنويا

Pin It