رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

كتبت هيام سويلم

 

 

أشاد اللواء أركان حرب بحرى محفوظ محمد طه نائب رئيس الهيئة العامة للمنطقة الإقتصادية بقناة السويس ضيف برنامج "30 دقيقة " بإذاعة الشرق الأوسط مع الإعلامية أمل مسعود نائب رئيس الإذاعة بالرسالة التى وجهها الشعب المصرى وقيادته السياسية للعالم باستطاعتهم حفر قناة السويس الجديدة فى عام واحد وهو إعجاز بكل المقاييس وهذا وإن دل فإنما يدل على إصرار الشعب والقيادة السياسية على دفع عجلة التنمية فى ظل الأمن الذى تنعم به مصر

وأوضح طه أن المهام الرئيسية للمنطقة الإقتصادية بقناة السويس هى : جذب رؤوس الأموال الاجنبية الراغبة فى الإستثمار الصناعى - إنشاء المنطقة الإقتصادية بقناة السويس - أعمال اللوجيستيات ومراكز التوزيع المرتبطة بالصناعة - إقامة صناعة وطنية قوية

وأكد أن حفر قناة السويس الجديدة قضى على أمل المنافسين فى عمل قنوات مماثلة مائية أو برية فى إسرائيل وحتى إذا قاموا بإنشائها فإن الإقبال سيكون على القناة المصرية وذلك نظرا لأن تكلفة العبور من قناة السويس سيكون أقل من القناة الإسرائيلية كما أن حفر قناة السويس الجديدة أدى إلى زيادة عدد السفن المارة بالقناة وزيادة عدد الأطنان والحمولات ويصب كل هذا بالطبع فى صالح الإقتصاد المصرى

كما أكد أن ثمار البنية الأساسية تحقق وعاد على الملايين من المصريين فحجم العمالة التى استفادت من المشروعات الجديدة كبير جدا وهذه المشروعات تتمثل فى " قناة السويس - البناء والتعمير - الطرق - الأنفاق - استصلاح الأراضى - القضاء على فيروس C " وغيرها وأن عائد تلك المشروعات يتم الإنفاق منه على الصحة والتعليم وغيرها من الخدمات الأخرى التى تقدمها الدولة للمواطنين

وصرح طه بأن حرص الرئيس عبد الفتاح السيسى ليس على التنمية فحسب بل أيضا على تساقط ثمار التنمية على كافة ربوع مصر وأن ثمار التنمية ومشروعات البنية الأساسية قد بدأت فى المناطق التى عانت كثيرا من خلل اقتصادى نتيجة الحرمان لسنوات طويلة مثل صعيد مصر وسيناء وحلايب وشلاتين والمنطقة الغربية هذا بالإضافة إلى الإستقرار الأمنى الذى أصبحت تنعم به مصر

وذكر أن التنمية فى منطقة قناة السويس بدأت من خلال محورين رئيسيين الأول : عمل التسويات اللازمة لاسترداد أراضى الدولة من الذين استولوا عليها والثانى : إبرام العقود مع النحالفات والشركات العلمية الكبرى للاستثمار فى منطقة قناة السويس فى مجالات " إنتاج المواد البترولية - المنطقة الصناعية الصينية - صناعة الغزل والنسيج - الوكالات والتوريدات الملاحية - اتفاقية تأسيسية مع موانىء دبى " وأشار إلى أن تلك الاتفاقية مازالت فى مرحلة الدراسات حاليا

واختتم حواره قائلا : إن مصر تسير على الطريق الصحيح وأن الأمل كبير فى إحداث طفرة اقتصادية فى المجالات الصناعية والزراعية والملاحية ومما لاشك فيه أن الشعب المصرى بدأ يشعر ببوادر النهضة والتنمية متمنيا المزيد من التقدم والإزدهار والرخاء لمصر فى ظل القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسى

Pin It