رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

 كتبت هيام سويلم 

 

 

أكد الوزير لواء أركان حرب  محمود خليفة - محافظ الوادى الجديد الأسبق ومستشار أمين عام جامعة الدول العربية للشؤون العسكرية خلال لقائه بالإعلامية أمل مسعود نائب رئيس الإذاعة فى برنامج " كلام النهارده" بإذاعة الشرق الأوسط أن المطلوب من الشعب المصرى كله فى هذه المرحلة هو أن يلتف حول هدف واحد فقط وهو أمن ومصلحة الوطن

وأكد أيضا أن الحرب ضد الإرهاب أكثر شراسة وأكثر امتدادا واستمرارية من الحروب النظامية حيث أن الحروب النظامية فى كل دول العالم قد تستغرق أياما أو شهورا وتنتهى .. أما الحرب ضد الإرهاب فهى حرب ضد عدو موجود فى المجتمع ويحمل فكرا متطرفا وهذه القلة تتستر بستار الدين وتحمل السلاح والدين الذى يتسترون خلفه وكل الاديان السماوية منهم براء

وذكر خليفة أن مساحة سيناء تبلغ 61000 كيلومتر مربع وأن الإرهاب غير متواجد فى سيناء كلها بل يتواجد فى مدينتين فقط وهما مدينة الشيخ زويد ومدينة رفح الحدودية أما كافة مناطق ومدن سيناء الأخرى فهى أمنة تماما .. وبالرغم من ذلك لم يتمكن الإرهاب من السيطرة علىهاتين المدينتين بالرغم من قيامه قبل ذلك بتهريب السلاح والمخدرات من خلال الأنفاق الموجودة بتلك المينتين كما كان أيضا يقوم بتهريب المواد البترولية والسلع التموينية والسيارات والثروة الحيوانية المصرية من خلال نفس الأنفاق إلى قطاع غزة · 

وصرح بأنه من خلال معايشته لأهل سيناء لسنوات طويلة بحكم عمله لم يلمس فيهم سوى أنهم أناس يتميزون بالكرم والإحترام والوطنية وكان لهم تواجد دائم وأدوار فعالة فى كافة حروب مصر على أرض سيناء ومنهم من كان يقوم بأدوار بطولية فى تلك الحروب .. وأن الإرهابيين قد قاموا بالتعرض للكثير من أهالى سيناء بعمليات غاية فى البشاعة وذلك لقيامهم بمساعدة القوات المسلحة فى بعض العمليات العسكرية

واختتم خليفة حواره بدعوة أهل سيناء إلى التماسك والتحمل والتحلى بالصبر وتكملة الأدوار البطولية والاستمرار فى الإدلاء بالمعلومات المطلوبة والمؤكدة للقوات المسلحة حتى يتسنى لها القيام بدورها كاملا فى القضاء على هذا الإرهاب الأسود ومحو جذوره من سيناء لأن كل هذا فى نهاية الأمر يصب فى مصلحة الوطن من أجل الأستقرار والتنمية

وتم إجراء مداخلة هاتفية مع اللواء أركان حرب محمد الشهاوى - مستشار كلية القادة والأركان وعضو المجلس المصرى للشؤون الخارجية حول نتائج " العملية الشاملة سيناء 2018 " وأكد سيادته أنه تم تدمير 66 وكرا للإرهابيين هذا بالإضاقة إلى تدمير العديد من مخازن الأسلحةوالذخائر وقتل الكثير من الإرهابيين والقيام بعمليات المداهمات والتمشيط للمناطق المستهدفة وكل هذا تم فى خلال 48 ساعة فقط كما أشاد بالدور البطولى لكافة أسلحة القوات المسلحة فى هذه العملية بهدف ردع كل من تسول له نفسه الاقتراب من حدود مصر أو محاولة المساس بأمنها

وصرح الشهاوى بأن هذه العملية جاءت تنفيذا لتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسى للفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة بتحقيق الأمن والاستقرار فى سيناء فى غضون 9 أشهر والتى بدأت فى 29 نوفمبر 2017 .. كما صرح بأن هذه هى المرة الأولى التى تدخل سيناء قوات عسكرية بهذا الحجم منذ حرب أكتوبر عام 1973 وإن شاء الله سيتم القضاء على الإرهاب تماما لتنعم مصر بالأمن والأمان

Pin It