رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+

 

كتبت هيام سويلم

 

   

أكد ميشيل حليم المستشار القانونى لجريدة التخرير الأسبوعية للإعلامية أمل مسعود نائب رئيس الإذاعة خلال استضافتها لسيادته فى الفترة المفتوحة " كلام النهاردة " والمذاعة عبر أثير موجات إذاعة الشرق الأوسط اليوم الأحد 29-4-2018 أن بعد ما حدث فى سيناء لابد وأن تكون هناك توعية للشباب وضرورة تذكيرهم بالقومية الوطنية ولابد وأن نحرص على زيادة عدد الندوات والمؤتمرات التى تقام فى سيناء ودعوة الشخصيات العامة والمعروفة لها هذا بالإضافة إلى إقامة الحفلات والإحتفالات هناك أيضا

 

واستكمل قائلا إنه لابد من إعادة بناء مصر فى سيناء من خلال الدعوة إلى إعادة السياحة بشكل كبير ولابد وأن تكون هناك توعية للشباب من أهل سيناء ويجب أن نسعى جاهدين لتحقيق ذلك وذلك لأن مصر تتم محاربتها داخليا وخارجيا بسبب سيناء لأنها مطمع للكثيرين ولابد وأن تكون هناك أيضا تنمية فعلية صناعية وزراعية بجانب التوعية لأن سيناء بدون توعية وتنمية ستظل هدفا للإرهاب

 

 

وصرح حليم بأن مصر فى حاجة ماسة إلى تعديل بعض التشريعات القانونية وذلك لان القانون ينص على ألا تقع جريمة التستر على المجرمين بالنسبة للاقارب من الدرجة الاولى فى حالة عدم الإبلاغ عنهم ومن هنا يجب علينا القيام بتعديل بعض التشريعات القانونية ويجب أن يشمل التعديل الاقارب من الدرجة الأولى والمحامين الذين يتسترون على موكليهم من المجرمين والإرهابيين وفى حالة عدم الغبلاغ عنهم يكونوا شركاء لهم فى جرائمهم خاصة فى القضايا التى تخص الامن القومى للبلاد .. كما صرح بأنه يجب علينا كمصريين محبين لوطننا أن نقوم بالإبلاغ عن كل من يخرج عن نطاق الأمان وأن نبتعد عنه

وأشار إلى أن مجلس النواب بطىء فى إصدار التشريعات وقد انتظرنا مدة طويلة لتعديل بعض نصوص قانون الإجراءات الجنائية وقد اصطدمت بالدستور وبعضها محال إلى المحكمة الدستورية .. وأشار أيضا إلى أنه يجب أن يكون كل أعضاء اللجنة التشريعية بمجلس النواب من القانونيينحتى لا يكون هناك تناقض فى التعديلات وحتى لا يحدث اصطدام بالدستور مرة أخرى وحتى لا نقوم بإعادة ما فعلناه مرة أخرى كما أنه يجب أن يكون هناك إنجاز فى إصدار التشريعات لاننا فى مرحلة حاسمة واستثنائية

 

وأضاف حليم قائلا إن القانون حاول إدخال الشكل القضائى على قانون " نشر قوائم الكيانات الإرهابية " وقد رفضت المحكمة وصف هذا الكيان بأنه كيان إرهابى إلا بموجب حكم قضائى .. وناشد الجهات التنفيذية القائمة على تنفيذ القانون أنها عندما تحيل أمرا ما إلى المحكمةخاصة إذا كان يمس الأمن القومى للبلاد أن تحيله بأدلة إثبات كافية حتى لا تنقض المحكمة الحكم وتعيد النظر فيه مرة أخرى .. وأنكر أن هناك ما يسمى بالقضايا المسيسة وأن من يطلقون هذا المسمى هم من أعداء الوطن وأشاد بحرية وعدل ونزاهة القضاء المصرى

 

وأعرب عن تقديره واحترامه لإعلام الدولة الوطنى وانتقد الغعلام الخاص وطالب بتقنينه وبضرورة احترامه لميثاق الشرف الإعلامى وانتقد أيضا ظاهرة الهواة الذين يعملون فى الإعلام الخاص والذين يقومون بمناقشة قضايا الراى العام وهم جاهلون بها ويصيبون بجهلهم المشاهدين وأحيانا الضيوف أيضا ويهدفون من وراء ذلك إلى تحقيق عدد مشاهدات أكبر بهدف الربح المادى ومن ضمن هذه القضايا على سبيل المثال قضية الإيجارات التى أثيرت مؤخرا والتى تم استغلالها استغلالا غير عادى

 

واختتم حليم الجزء الأول من الفترة المفتوحة بوصف هذه القنوات بانها قنوات مجهلة وتندرج ضمن تصنيف " C " لأنهم يعبرون عن وجهة نظر شخصية مخالفين بذلك ميثاق الشرف الإعلامى الذين لا يعلمون عنه شيئا وفال إن الإعلام رسالة الغرض منها حل مشكلة مجتمعية ولابد للإعلامى أن يقوم بدراسة الموضوع الذى سيقوم بمناقشته جيدا ومناقشته بطريقة موضوعية ويبتعد عن إظهار وجهة نظره الخاصة وأن يكون حياديا وألا يكون هدفه الإثارة

Pin It