رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+
  • أكد الأستاذ الدكتور على إبراهيم - الأمين العام لاتحاد الصيادلة العرب ورئيس هيئة العلماء والخبراء العرب ابسو- أن الصناعة الدوائية صناعة إستراتيجية، وتشكل العمود الفقرى للاقتصاد القومى لأى أمة، وتعتبر ركيزة من ركائز الأمن الدوائى لحماية صحة المواطن العربى، قائلاً: الدواء حق أساسى من حقوق المواطن نصت عليه الدساتير العربية والعالمية .

 

  • وذكر إبراهيم ،فى حواره مع الإذاعى د.عبد البديع فهمى لبرنامج "بالعربى" على إذاعة صوت العرب، أن اتحاد الصيادلة العرب من أقدم الاتحادات العربية المهنية أسس فى القاهرة عام 1945، وأعيد بناؤه وتأسيسه فى القدس عام 1966، وكان الاهتمام الأكبر له هو موضوع الصناعة الدوائية.

 

  • وأضاف إبراهيم، الوطن العربي يمتلك كل مقومات تصنيع المواد الخام للأدوية من ثروات طبيعية، و نباتات طبية ، ومشتقات البتروكيماويات، متابعاً لدينا العلماء والخبراء ولاينقصنا إلا الإرادة العربية السياسية لإقامة سوق عربى مشترك لدعم الصناعات الدوائية العربية.

 

  • وفى سياق متصل، أكد الدكتور محيي عبيد - نقيب صيادلة مصر- على دور مصر الرائد  فى هذا المجال؛ مشيراً إلى مؤتمر اتحاد الصيادلة العرب والذى عقد فى إبريل الماضى تحت عنوان "الأمن الدوائى لدعم الاقتصاد القومى"؛ حيث  تسلمت مصر خلاله رئاسة الاتحاد .

 

  • وأثنى عبيد على الجهود التى يقوم بها الاتحاد فى توحيد الرؤى وتقديم آليات التبادل الدوائى بين الدول العربية، والاهتمام بقضية التسجيل الدوائى ومكافحة غش الدواء، قائلاً: أصبح حلم إقامة سوق عربى مشترك لصناعة الأدوية يلوح فى الأفق، فهناك مقترح  بين وزراء الصحة العرب لعمل مصنع للمواد الخام لتحقيق الاكتفاء الذاتى بتمويل مشترك من الدول العربية. 
Pin It