رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+
  • صرحت الدكتورة هدى فؤاد - المستشارة الإعلامية للسفارة المصرية بالصين – بأن دعوة الصين إلى مصر للمشاركة فى قمة " البريكس " تعكس تقدير الصين لأهمية العلاقات الصينية - المصرية للطرفين، ولذك فإنها حرصت دائمًا على توجيه الدعوات إلى مصر للمشاركة فى كافة المؤتمرات التى تعقدها، فكانت هناك أيضًا زيارة الرئيس السيسى إلى الصين فى عام 2014؛ حيث تمت خلالها ترقية العلاقات بين البلدين إلى مستوى الشراكة الإستراتيجية الشاملة.

  • وأضافت فؤاد، خلال حوارها فى فترة " بانوراما الظهيرة الإخبارية" مع الإذاعية نجوى يونس، على إذاعة صوت العرب، أنه فى عام 2015 تمت دعوة مصر للمشاركة فى احتفالات الصين بذكرى انتصاراتها فى الحرب العالمية الثانية، فكانت هناك أيضًا مشاركة بفرقة عسكرية من الجيش المصرى، وبعدها قامت الصين بدعوة مصر للمشاركة بمنتدى الحزام والطريق والذى شارك فيه وزير التجارة المصرى والسيدة سحر نصر وزيرة الاستثمار وهذه هى الزيارة الرابعة للرئيس السيسى إلى الصين.

  • وأكدت أن هذه الدعوات والمشاركات تعكس الاهتمام المتبادل بين البلدين وحرص البلدين على العلاقات الودية بينهما، فالصين تحرص دائمًا على توجيه الدعوات فى المؤتمرات التى تعقدها للدول النامية ووجدنا هذا فى قمة العشرين وأيضًا فى قمة البريكس، وتعد هذه الدعوة إقرارًا بسلامة المسار الاقتصادى الذى تمضى فيه مصر وبالتطورات الجديدة خاصةً فيما يتعلق بقانون الاستثمار فى مصر.

  • وأشارت فؤاد إلى أن مصر أيضًا تمثل أهمية اقتصادية كبيرة بالنسبة للصين فهى تفتح للمنتجات الصينية الأسواق العربية والأفريقية والأوروبية أيضًا، فضلًا عن التعاون المصرى الصينى بالمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، وقد شهدت أيضًا الفترة الأخيرة طفرة كبيرة فى زيادة الصادرات المصرية للأسواق الصينية وهذا أهم مايحتاج إليه الاقتصاد المصرى فى الوقت الحالى فى توفير العملة الصعبة وزيادة التصدير وتشغيل الأيدى العاملة وخلق المزيد من الصناعات التصديرية.

Pin It