رئيس الإذاعة

نادية مبروك

المشرف العام

أمل مسعود

A- A A+
طرق حديثة تجعل طفلك يقبل على المدرسة
  •  أوضح الدكتور محمد سعيد حسب النبى - أستاذ أصول التربية - أن توجه الطفل إلى المدرسة للمرة الأولى يمثل صعوبة كبيرة لأنه يمر بمواقف نفسية صعبة جدًا، فهو يكون بعيدًا عن أمه للمرة الأولى فى حياته ويرى بكاء الأطفال الآخرين، لهذا يجب أن يمر الطفل بفترة تمهيدية قبل بدء الدراسة حتى لا يشعر بغربة تجاه المدرسة، مثل زيارة المدرسة من قبل بفترة كافية ورؤية الطلاب أثناء اليوم الدراسى حتى يكون صورة ايجابية عن المدرسة وليس العكس.
  • وقال حسب النبى، خلال حواره فى برنامج " أنا فى انتظارك " على إذاعة صوت العرب، إن هناك عوامل أخرى تؤثر فى الطفل الذى يذهب إلى المدرسة للمرة الأولى، فالمعلم يلعب دورًا كبيرًا فى استقبال الطفل بالبشاشة والترحاب ومحاولة إحتوائه وطمأنته، وأيضًا من خلال حواره مع الأطفال حول كيف أن العملية التعليمية ممتعة وشيقة ومفيدة حتى ينقل له بعض المشاعر الإيجابية تجاه المدرسة.
  • وأشار إلى الطرق الحديثة فى التعليم والتى تجعله عملية ممتعة وجذابة، فهناك تجارب ناجحة فى بعض الدول للتخلى عن شنطة المدرسة المحملة بالعديد من الكتب والكشاكيل واستبدالها بوسائل التكنولوجيا الحديثة مثل " التابلت "، وإنهاء كل المهام الدراسية أثناء اليوم الدراسى وليس فى المنزل كما هو معتاد فى مدارسنا، مما يعطى فرصة للطالب لأخذ قسط وافر من الراحة فى منزله حتى يستطيع أن يجدد نشاطة استعدادًا لليوم الدراسى التالى.
  • ونصح، فى ختام حواره، بضرورة تشجيع الأبناء بالكلام الإيجابى والتقدير، ومنحهم الفرصة فى البحث والتفكير، وإذا واجهتهم بعض المشاكل فى التعلم فيجب ألا نوبخهم ونعنفهم على ذلك بل الأجدر بنا أن نعرف أسبابها ونعالجها.
  • " أنا فى انتظارك " يذاع فى العاشرة والنصف صباحًا، حلقة الأحد تقديم هشام علوان وعبير ظلام وإخراج أسامه سمير.
Pin It